الغنوشي: ''نحن ضحايا العنف والإرهاب ولا علاقة لنا بقضية التسفير''











قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، الأربعاء 21 سبتمبر، إن قرار إبقائه في حالة سراح في قضية التسفير إلى بؤر التوتر، هو قرار في الاتجاه الصحيح، مبينا أنه أمضى يومين في الإجابة على أسئلة غير واضحة في قضية لا علاقة له بها.





وأشار الغنوشي إثر خروجه من مقر القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، إلى ما اعتبره "محاولات من طرف باحث البداية لإلصاق تهمة التسفير بحركة النهضة، مبينا أن الأسئلة كانت دون سند والاتهامات دون دليل".




وأفاد بأن حركة النهضة تبقى أكبر وأعرق حزب في البلاد وأنّ هناك محاولات لإقصائها بمحاولة تلبيسها لباس الإرهاب بعد العجز عن مواجهتها بصناديق الإقتراع وفق تعبيره، قائلا ''نحن ضحايا العنف والإرهاب''.



أحدث أقدم

2