خبير اقتصادي: الزيادة الآلية في سعر المحروقات قد تكون كل شهر !!






كشف معز حديدان الخبير في الاقتصاد والأسواق المالية مدى التأثير السلبي للحرب الأوكرانية والروسية على تونس اقتصادياّ، موضحا أنّ روسيا و أوكرانيا مزودان مباشران للحبوب و الطاقة، وبالتالي فإن ارتفاع أسعار الطاقة والحبوب سيؤدي مباشرة إلى الزيادة في أسعار 90% من المواد الأخرى في تونس.



وقال حديدان في تصريح لإذاعة موزاييك أن هذه الحرب سيكون لها تأثير سلبي أيضا على نسبة التضخم في تونس ومخزونها من العملة الصعبة وانهيار سعر صرف الدينار، مضيفا أن روسيا هي خامس دولة لتونس عجز تجاري معها و أوكرانيا في المرتبة السابعة لأننا نستورد منهما ولا نصدّر لهما.




ورجّح حديدان إقرار زيادات جديدة في سعر المحروقات في تونس، حيث ستصبح هناك زيادة آلية في سعر المحروقات شهريا وقد يصل سعر اللتر الواحد من البنزين إلى 3 دنانير في غضون أشهر قليلة إذا تواصلت الحرب، إضافة إلى زيادة متوقعة في تعريفة الكهرباء والغاز والعديد من المواعد الأخرى.

أحدث أقدم

2