الطبوبي: "في الاتحاد ما نعبدوا حد.. و25 جويلية بدأ ينحرف عن مساره"







دعا الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، عموم النقابيين إلى الاستعداد إلى "المعركة المقبلة" التي سيقبل عليها الاتحاد، وطالبهم بالمناسبة بالاحتكام فقط إلى قرارات المنظمة الصادرة على مستوى محلي أو جهوي أو قطاعي أو مركزي.



وقال الطبوبي في كلمة ألقاها في القصرين، اليوم الأحد، إن الاتحاد لا يبحث عن المعارك الهامشية التي لن تضيف له شيئا، بل إن معركته الحقيقية هي معركة إصلاحية، من أجل الاستحقاقات الاجتماعية، مضيفا أن الاتحاد الذي يلعب دوره الوطني قبل الاستقلال وبعده، وإثر الثورة، سيكون الصخرة التي تتحطم عليها كل المؤامرات.




وجدد الطبوبي موقف الاتحاد من قرارات 25 جويلية 2021 بوصفها "أمرا طبيعيا" نتيجة تراكمات 10 سنوات فشلت خلالها القيادات في تحسين الأوضاع في البلاد، مضيفا القول : "ولكن الاتحاد ما نعبدوا حد وما نعطيوش صك على بياض لأي كان، ولا مجال لأي كان لأن ينفرد بكل السلطات".




كما اعتبر أن مسار ما بعد 25 جويلية بدأ ينحرف عن طريقه، وهو ما وصفه بالخطر الحقيقي، في ظل مزيد تردي الوضع الاقتصادي وتراجع تصنيف تونس السيادي.









أحدث أقدم

2