فاضل عبد الكافي يردّ على سعيّد

فاضل عبد الكافي يردّ على سعيّد




قال رئيس حزب آفاق تونس فاضل عبد الكافي في تدوينة له أمس الاثنين على موقع فايسبوك انه أخذ عهدا على نفسه بعدم النزول الى مستنقعات العالم السياسيوي التونسي مهما كانت الظروف و الاتهامات التي ستطاله.





وأضاف عبد الكافي انه دخل الى السياسة ليس من أجل مصلحة شخصية أو انتقام أو تشفّي من الآخرين و لكن للمساهمة في بناء دولة لجميع التونسيين أيا كانت جهتهم أو نسبهم دون تفريق أو تقسيم لاخراج تونس من المأزق الذي وقعت فيه.





و أشار الى أن حديثه عن الحقيقة ليس الغرض منه التخويف انا يدخل في اطار الصدق مشددا على أن تونس تنتظر منّا الكثير من العمل و الحلول و الأفعال و أقل أقوال و كلام وضوضاء لن تضيف للتونسيين شيئا بل بالعكس ستضيّع وقتهم و مستقبلهم.




وكان رئيس الجمهورية قيس سعيد انتقد أمس خلال لقائه رئيس المجلس الأعلى للقضاء و رؤساء المجالس القطاعية صلبه حديث البعض عن افلاس الدولة ، قائلا ان السياسات السابقة هي التي تسببت في جرّ تونس نحو هذا المسار .








جدير بالذكر أن رئيس حزب آفاق تونس فاضل عبد الكافي حذّر في تصريح اعلامي مؤخرا من أن ” السيناريو اللبناني أصبح قريباً من تونس حين لا تعود الحكومة قادرة على الايفاء بتعهداتها”. وأن الطريق أصبحت معبّدة لنادي باريس (المختص بالدول المثقلة بالديون)، معتبرا ان الحكومة الجديدة ، لم تقدم للتونسيين أي رؤية وأي توجهات واستراتيجية”.






واكد عبد الكافي ان حزب أفاق عازم على ايجاد حلول للخروج من الازمة مع تقديم حلول واقعية حقيقية قابلة للتنفيذ بعيدا عن الشعبويّة و الشعارات الفضفاضة و مصارحة الشعب بالأرقام الصحيحة والقطع مع العبث.
أحدث أقدم

Pub 2

Pub 1